fbpx

متى يجب التفكير فى تركيب التقويم لأسنان طفلى؟

متى يجب التفكير فى تركيب التقويم لأسنان طفلى؟

إن الأسنان تُعتبر من الأشياء الأساسية التى تُحدد ملامحنا، ولكن ليس الجميع يتمتعون بأسنان جيدة، لذا من الطبيعي أن يكون بها بعض التشوهات فى تكوينها أو شكلها.

يُمكن للسن أن تخرج بشكل خاطئ، مما يؤثر على وظائف الفم وبالتالى سوف يؤثر أيضاً على ابتسامة طفلكِ، لذلك فإن تقويم الأسنان سوف يُساعد فى تصحيح هذا الاعوجاج أو الخلل الذي يوجد فى الأسنان.

ولكن قبل الحصول على تقويم الأسنان لطفلكِ يجب عليكِ أن تعرفى أولاً ما إذا كانت أسنان طفلكِ بحاجة إلى التقويم فعلاً أم لا، وكم من الوقت يحتاج طفلكِ لارتدائه حتى يعود كل شىء إلى طبيعته، وما مدى الرعاية التى سيحتاج إليها، فتابعى معنا لمعرفة كل هذا وأكثر.

كيف تعرفين ما إذا كان طفلكِ يحتاج إلى تقويم للأسنان؟

إن طبيب الأسنان الخاص بطفلكِ هو أفضل شخص يُخبركِ ما إذا كان طفلكِ يحتاج إلى إعادة تنظيم لأسنانه أم لا، ولكن يُمكن لكِ أنتى ووالد الطفل أيضاً البحث عن بعض المُشكلات التى ستحتاج إلى تركيب التقويم لأسنان الطفل، مثل:

  • 1- أسنان غير مُرتبة على صف واحد:

    قد تظهر الأسنان للخارج أو للداخل وتكون ظاهرة ومرئية للغير عندما يبتسم الطفل، ويكونوا غير مُرتبين على صف واحد مُستوى.

  • 2- اعوجاج فى مُحاذاة الفك:

    إن إعوجاج الأسنان عند الطفل يُمكنها أن تجعل هناك صعوبة على الطفل فى إغلاق فمه بطريقة سليمة، مما يؤثر على مظهر الفك فمثلاً قد يكون الفك مُرتخياً أو بارزاً للخارج أو قد يتحول من جانب لآخر.

  • 3- وجود مُشكلة فى المضغ أو العض:

    فى حالة أنكِ وجدتى طفلكِ يُعانى من وجود مُشكلة فى المضغ أو العض، حيث أن أسنان الفكين لا يلتقيان مما يجعل أنه من الصعب على الطفل المضغ جيداً.

  • 4- الأسنان تخبط فى اللسان أو الخد من الداخل:

    إذا كان الطفل يشكو من أنه يقوم بِعَضّ لسانه أو خده بصورة دائمة وهو يأكل أو حتى يعض على شفتيه، فمن المُحتمل أن يكون هناك سن خارج عن مكانه.

  • 5- فقدان غير طبيعي لأسنان الطفل:

    إذا فقد الطفل بعضاً من أسنانه اللبنية فى وقت مُبكر عن الوقت المُعتاد لخلع الأسنان، فمن المُحتمل أن تظهر الأسنان الجديدة الدائمة غير مُتناسقة أو يوجد بها اعوجاج.

  • 6- مص إصبع الإبهام بعد سن الخامسة:

    من المُرجَّح أن يُعانى الطفل من وجود مُشكلة فى أسنانه فى حال أنه ما زال يمص إصبع الإبهام حتى بعد إتمامه الخمس سنوات.

فى حال أنكِ قد وجدتِ طفلكِ يُعانى من أى مُشكلة قد ذكرناها سابقاً، فعليكِ أخذ طفلكِ إلى طبيب الأسنان الخاص به حتى يقوم بفحص اللثة والأسنان جيداً ويُخبركِ ما إذا كان الطفل يحتاج إلى عمل تقويم لأسنانه أم لا وفقاً لعُمر الطفل حينها.

 

دمتم فى أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *