fbpx

ما هى أهمية تطعيم التيتانوس للمرأة الحامل؟

ما هى أهمية تطعيم التيتانوس للمرأة الحامل؟

تهتم الأم الحامل بصحتها وبصحة جنينها، لمُجرد معرفتها بالحمل، وقد يشغل تفكيرها أحياناً سماعها عن التيتانوس، وما هو التطعيم ضد هذا المرض، ومتي يتم التطعيم للوقاية منه وفي أي شهر خلال فترة الحمل، وهل له أضرار؟ فإن كل هذه التساؤلات التي تدور في ذهنك سوف نُجيبكِ عليها في هذه المقالة كما أننا سوف نتعرف سوياً علي كل ما يخص التطعيم ضد التيتانوس، فأكملى القراءة معنا.

ما هى فوائد التطعيم ضد التيتانوس للمرأة الحامل؟

إن التطعيم ضد التيتانوس هو عبارة عن لقاح يؤخذ للوقاية من العدوي التي قد تنتقل أثناء الجراحة في الولادة القصيرية، بإستخدام الأدوات الغير مُعقمة تعقيماً صحيحاً، ولذلك فتتلقي الأم الحامل هذا التطعيم الذي هو عبارة عن حقنتين تؤخذ في فترة الحمل بعد إتمام الشهر الخامس من الحمل ويفصل بين الحقنتين شهر واحد.

وإذا أردنا الدقة فى مواعيد تناول التطعيم فهو بالتحديد يكون في المُدة ما بين الأسبوع 26 والأسبوع 36 أي ما بين الشهر السادس والثامن، ولكن كما قلنا سابقاً أنه يجب أن يفصل بينهما شهر واحد، ولقد قامت وزارة الصحة بجعل هذا التطعيم ثلاثي لكي تعم الفائدة والوقاية من العدوي بصورة كاملة.

 

فأصبح الآن التطعيم يشمل ثلاثة أمراض وهى تطعيماً ضد التيتانوس والسعال الديكي والدفتيريا، وبسبب ضعف مناعة الأم الحامل، فيُخشى عليها من الإصابة بالعدوي أو الإصابة بالأمراض المُختلفة أكثر من غيرها، فينصح الأطباء بضرورة أخذ تطعيمات التيتانوس، حيث تتجلي فوائد التطعيم ضد التيتانوس في نقاط كثيرة من أهمها:

[dt_vc_list]

  • عند أخذكِ للتطعيم، فإنه يَقيكي أنتِ وجنينكِ من خطر الإصابة بالتيتانوس.
  • إن صحة جنينكِ في المقام الأول لديكِ عزيزتي الأم، فأخذكِ لهذا التطعيم، يُجنب طفلكِ الإصابة بالسعال الديكي بعد الولادة.
  • في حالة وجود تلوث فى الأسطح أو فى أدوات الجراحة، في بعض المستشفيات، فإن أخذكِ لهذا التطعيم يُعَد وقاية لكي من العدوي، وحماية من الأجسام المُضادة التي قد تنتقل إلي جنينكِ النامي.
  • في بعض الحالات ولعدم تناولكِ إلى هذا التطعيم، فإنه من المُحتمل أن يتعرض طفلكِ لا قدر الله بتأخر في النمو العقلي قليلاً عن المُعدل المطلوب، فحرصكِ علي التطعيم يُجنبكِ حدوث مُشكلات صحية قد تحدث لكي ولجنينكِ.

[/dt_vc_list]

فلا تقلقي عزيزتي فحقنة التيتانوس تُعتبر آمنة تماماً ولا تتسبب فى حدوث أي أضرار بل لابد من ضرورة أخذها في فترة الحمل فهي تؤخذ في عضلة الذراع، وإن كان هناك بعض الأعراض الجانبية المؤقتة التي تظهر في خلال 24 ساعة بعد أخذها، إلا إنها لا تُمثل خطراً عليكي أو علي صحة جنينكِ.

حيث يُمكن أن يحدث إحمرار مكان الحقنة، مع وجود تورم خفيف، والشعور بألم عام، مع إرتفاع في درجة حرارة الجسم، ويمكنكِ أخذها في مركز الرعاية الطبية، أو بواسطة طبيبكِ المُعالِج، وإذا حدث لكي مانع أو ظرفٍ ما لأى سببٍ كان ولم تأخذينها فعليكِ بإخبار طبيبكِ الخاص وقت الولادة، حتي يأخذ إحتياطه، ويُمكن أن تأخذينها عقب الولادة بمُدة ثلاث ساعات.

دمتم في أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *