fbpx

ما هى أسباب حدوث الأرق عند الأطفال؟

ما هى أسباب حدوث الأرق عند الأطفال؟

هل تتذكرين الوقت الذي شعرتى فيه بالإجهاد والتعب، وبمُجرد أن استلقيتي على السرير وجدتى أنكِ لا تزالين غير قادرة على النوم؟ إن الأرق يُمكنه أن يكون مُحبِط بطُرق عديدة ويُمكنه أن يستنزف طاقتكِ حرفياً، ولكِ أن تتخيلي إذا كان هناك طفل صغير قد يُعانى من الأمر نفسهِ.

نعم.! إن الأرق يُمكنه أن يؤثر على الأطفال الصغار أيضاً وهو مصدر من مصادر القلق المهم مُعالجته بعناية إلى حد كبير، لذا استمرى فى القراءة معنا لمعرفة المزيد عن الأرق الذي يحدُث للأطفال الصغار وهل طفلكِ قد تأثَّر به ويظهر عليه علامات الأرق أيضاً أم لا.

ما هو الأرق؟

إن الأرق هو عبارة عن مُصطلح عام يُستخدم للدلالة على عدم القدرة على النوم ببساطة، ويعتقد بعض المتخصصين فى النوم أن الأطفال الصغار أيضاً قد يتأثرون بنوع من أنواع الأرق الرئيسية وهم إما الأرق المُرتبط ببداية مرحلة النوم أو الأرق المحدود.

فقد يُلاحظ أن الأرق المُرتبط ببداية النوم يظهر فى الأطفال بشكل شائع عند الأطفال دون عُمر الخمس سنوات، ويتميز بوجود انقطاع فى النوم أثناء فترة الليل حيث أن الأطفال المُصابة بهذا النوع من الأرق قد يستيقظون حوالى من 10 إلى 12 مرة فى الليل ومن ثم ينامون مرةً أُخرى.

عادةً ما يُلاحظ الأرق المحدود عند الأطفال الأكبر سناً عن الخمس سنوات، وقد يميل هؤلاء الأطفال إلى التأخير فى وقت ذهابهم للنوم أطول من المُعتاد فمثلاً قد يطلبون كوب من الماء، أو يُريدون الذهاب للمرحاض كثيراً، أو حتى قد تكثر طلباتهم قبل النوم.

بعض الأسباب الشائعة لحدوث الأرق عند الأطفال:

[dt_vc_list]

  • الضغط لا يقتصر على البالغين فقط، ولكنه يحدث للعديد من الأطفال الصغار أيضاً وخاصةً الذين قد بدأوا فى مرحلة الذهاب للمدرسة التمهيدي ومازالوا يتعلمون طرق التكيُّف مع البيئة الجديدة، وفى بعض الحالات قد يكون الضغط بسبب وصول أخ جديد للطفل أو الإنتقال فى المسكن أو بسبب وجود بعض المشاكل الزوجية أو المالية، فإن كل هذا سوف يؤثر على جودة نوم الطفل.
  • إن الظروف البيئية الغير مُريحة قد تؤثر على قدرة الطفل أن ينام بشكل جيد، فمثلاً درجة حرارة الغرفة وظروف الإضاءة والمرتبة الصلبة أو الغير مُريحة والعوامل البيئية الأُخرى قد يُشكِّلون عوائق للطفل تضطرُّه ألا ينام جيداً.
  • أيضاً الحالات الطبية والمرضية مثل الربو وانسداد الأنف وحساسية الجلد مثل الإكزيما وغيرها من المشاكل الصحية مثل تشنجات العضلات أو آلام المعدة وغيرها قد تتسبب فى حدوث الأرق عند الأطفال، كما أن الحالات النفسية مثل التوحد والاضطراب ثنائى القطب والاكتئاب يتسببون أيضاً فى حدوث اضطرابات للطفل الصغير ولا يستطيع النوم بصورة جيدة.
  • هناك بعض الأدوية التى يكون الأرق من الآثار الجانبية لها، مثل الأدوية المسئولة عن علاج اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط وأدوية مُضادات الاكتئاب.
  • وهناك عوامل أُخرى قد تتسبب فى وجود الأرق عند الطفل مثل تناول الكثير من المشروبات الغازية والمشروبات الغنية بالكافيين مثل الشاى والقهوة.

[/dt_vc_list]

وبعد أن تعرفنا على الأسباب التى قد تجعل طفلكِ يشعر بالأرق قبل النوم، فقد جمعنا لكِ الأعراض التى قد تظهر علي الطفل فى حال أنه يُعانى من الأرق، كما جمعنا لكِ بعض النصائح التى ستُساعدكِ فى التغلب على مُشكلة الأرق مع طفلكِ الصغير، وذلك فى المقالة القادمة بعنوان (ما هى أعراض الأرق عند الأطفال الصغار؟ وهل هناك علاج لهذه المُشكلة؟)، فتابعى معنا.

 

دمتم فى أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *