fbpx

ما هو الوقت المُناسب لإدخال الطعام لطفلكِ؟

ما هو الوقت المُناسب لإدخال الطعام لطفلكِ؟

هنيئاً لكِ وصول طفل جديد لأسرتكِ الصغيرة، فإذا كنتِ أُماً للمرة الأولى فإن تجربة الأمومة ليست أقل من رحلة مُبهجة لكِ ولطفلكِ وستكون فترة من أغلى فترات حياتكِ التى تعتزين بها إلى الأبد.

فى بداية مرحلة الأمومة قد تجدين صعوبة فى التوفيق بين العمل المنزلى (أو المكتبى) ورعاية طفلكِ، ففى كثير من الأحيان قد تكونين مُرتبكة بشأن ما يفعله البعض ولا تستطيعين التركيز على ما يجب أن يتناوله طفلكِ من طعام صحى ومُفيد.

لذلك فإن أفضل طريقة للتحقُّق مما هو جيد لطفلكِ وما هو غير مُفيد له هو زيارة الطبيب الخاص بالطفل بانتظام حيث لا يوجد شىء أكثر مصداقية من النصائح التى يوصى به الطبيب الخاص بطفلكِ.

ما هو الوقت المُناسب لإدخال الطعام لطفلكِ؟

رُبما يكون هذا هو السؤال الأهم الذي يخطر بأذهان الأُمهات الجُدد، فعلى مر السنين كانت هناك تغيُّرات ملحوظة فى المبادئ التوجيهية التى يضعها الخُبراء والتى يُمكن أن تُساعدكِ فى تحديد الوقت المُناسب لطفلكِ للبدء معه بإدخال الأطعمة الصلبة.

ولكن وبشكل عام يُنصح ببدء إدخال الطعام لطفلكِ بجانب حليب الثدى بمُجرد بلوغه الفترة ما بين الشهر الرابع للشهر السادس، وغالباً ما يمنحكِ الجهاز الهضمى لطفلكِ بعض العلامات حول الوقت الذي يكون فيه جاهزاً للبدء ببعض الأطعمة الصلبة.

وفيما يلى بعض العلامات والأعراض التى تدل أنه قد حان الوقت لبدء دخول الأطعمة لطفلكِ:

[dt_vc_list]

  • عندما يستطيع طفلكِ الجلوس بمُفرده بشكل مُستقيم.
  • عندما يستطيع طفلكِ رفع رأسه دون أن تسقط.
  • عندما يكون هناك تنسيق بين يدي الطفل وعينيه وفمه، حيث يُمكنه النظر إلى الطعام والتقاطه وتناوله.
  • عندما يستطيع طفلكِ بلع الطعام، عندما تجدى الطفل لا يُلقى الطعام من فمه.

[/dt_vc_list]

إذا كنتى تُحاولين إدخال الطعام لطفلكِ باكراً، أياً كان السبب فتذكرى أنه سيطرح العديد من المُشكلات الصحية لطفلكِ، لذا إليكِ بعض النصائح التى قد تحتاجين إلى معرفتها.

[dt_vc_list]

  • لا تحاولين إضافة الأطعمة الصلبة مثل الأرز إلى ببرونة الحليب الخاصة بالطفل.
  • إذا كان طفلكِ قد وُلِدَ قبل الأوان، وحاولتِ إطعامه باكراً، فقد يكون عُرضة للإصابة بالحساسية والالتهابات والمُضاعفات الأُخرى وخاصةً الإكزيما والربو.
  • تحققى مما إذا كان هناك أى حساسية فى عائلتك خاصةً قبل البدء فى تقديم مُنتجات الألبان وإدخال البيض لأطعمة الطفل أو الأطعمة التى تحتوى على الجلوتين.

[/dt_vc_list]

والآن وبعد أن تعرفنا على التوقيت المُناسب لتناول طفلكِ الأطعمة الصلبة، فإننا قد جمعنا لكِ بعض الأطعمة الصحية التى ستُساعدكِ فى إدخال الطعام الصلب لطفلكِ بسهولة ولكن فى المقالة القادمة بعنوان (بعض الأطعمة الصحية التى تُقدمينها لطفلكِ فى بداية تناوله الطعام).

 

دمتم فى أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *