fbpx

لما يبتسم الأطفال الرُّضَّع أثناء النوم؟

لما يبتسم الأطفال الرُّضَّع أثناء النوم؟

لا يوجد شىء أكثر حُباً من ابتسامة طفل، وبما إنكِ أصبحتِ أُماً جديدة فستنتظرين أن يبتسم طفلكِ بحماس ولهفة، وذات يوم ستفرحين برؤية طفلكِ يبتسم خلال نومه، بمُجرد رؤيتكِ لابتسامة طفلكِ سيكون ردك فعلك الأول والفورى هو زيادة حُبك لطفلكِ وتشعُرين بحُبكِ لتمضية وقت أكثر معه.

ولكن بعد ذلك قد تشعرين بالفضول حيال ذلك، فما الذي جعل طفلكِ يبتسم خلال نومه، وهل هذا يعنى شيئاً؟ هذا ما سوف نتناوله سوياً فى هذه المقالة وسنتعرف على الأسباب الكامنة وراء ابتسامة طفلكِ خلال نومهِ، فتابعى معنا.

يبتسم الطفل وأحياناً يضحك أثناء النوم وذلك يرجع إلى بعض الوظائف الدماغية التى يُسببها نوم حركة العين السريعة (REM Sleep) وهى مرحلة النوم الأولية والتى نحلم فيها، لذا فإن ابتسامة الطفل هى عبارة عن استجابة للحلم الذي يراه.

من المُستحيل أن نعرف مُحتويات الحلم لأن الطفل لا يستطيع التعبير عن أفكارهِ ولكن الابتسامة على الأرجح رد فعل على ما يحدث فى المنام. ويستخدم الطفل الرضيع الابتسامة كأداة اتصال، لذا قد يبتسم الطفل إذا كان يحلم بكِ أو بوالدهِ أو اللعبة المُفضَّلة له فيبتسم استجابة للمشاعر الجيدة التى يشعر بها من رؤيتهِ لهم.

قد يبتسم الأطفال أيضاً أثناء نومهم أو استيقاظهم، مما قد يعمل على تكوين ردة فعل على المشاعر المُمتعة أو الجيدة التى يشعرون بها فى ذلك الوقت.

كيف يتسبب النوم فى ابتسامة الطفل؟

لمعرفة السبب وراء ابتسامة طفلكِ أثناء النوم، علينا أولاً توضيح النوم ومراحله جيداً، حيث أن هناك مرحلتان أساسيتان من النوم وهما حركة العين الغير سريعة (NREM Sleep) وحركة العين السريعة (REM Sleep)، وكما هو واضح من أسماء الحركتين فهناك حركة سريعة للعيون تحت الجفن فى النوم ال REM ولا توجد حركة للعيون فى النوم ال NREM.

إن الأطفال يبدأون نومهم بمرحلة الNREM والتى تتكون من أربع مراحل وهى:

[dt_vc_list]

  • NREM-1 وفيها يبدأ الطفل فى الشعور بالنعاس ورُبما يبدأ فى مرحلة نوم خفيفة.
  • NREM-2 وهذا عندما يكون الطفل قد دخل فى النوم قليلاً ويُمكنه أن يستيقظ فى حالة وجود أى أصوات أو إزعاج قد يحدث من حوله.
  • NREM-3 وهى مرحلة النوم العميق حيث يكون الطفل هادئاً ولا يتحرك.
  • NREM-4 وهى أعمق مرحلة من مراحل النوم ال NREM، ويستمر الطفل فى البقاء ساكناً ما لم يكن هناك أى ضوضاء عالية لإيقاظهِ.

[/dt_vc_list]

وقد تحدث حركة العين السريعة فى مرحلة مُتداخلة مع مراحل العين الغير سريعة، فبعد الدخول إلى مرحلة حركة العين السريعة يعود الجسم إلى المرحلة الثانية من نوم حركة العين الغير سريعة، ثم يتقدم إلى المرحلة الثالثة وهكذا. وبالتالى فيحدث النوم فى دورات تحدث فيها حركة العين السريعة بشكل عرضى بين مراحل نوم حركة العين الغير سريعة.

تتحرك العينان بسرعة خلال مرحلة العين السريعة وحينها يكون الدماغ يحلم وبنشاط، ويعتقد خبراء النوم ترتبط إلى حدٍ ما بالأحلام التى يُعالجها المخ، تتسبب مرحلة حركة العين السريعة فى زيادة نشاط المُخ، وأحياناً قد تصل إلى إيقاظ الطفل لذا فإن الأحلام تحدث خلال نوم حركة العين السريعة لأن المخ قد يُحاكى الواقع.

إن الطفل فى مراحل عُمره الأولى قد يحتاج للنوم حوالى 16 ساعة ونصف هذه المُدة قد ينامها فى مرحلة حركة العين السريعة، لذلك ليس من الغريب رؤية الطفل يبتسم وهو نائم أثناء الليل أو النهار، لذلك عندما ترين طفلكِ يبتسم وهو نائم فإن هذا يعنى أنه ينام جيداً ويحلم أحلاماً سعيدة.

 

دمتم فى أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *