fbpx

كيف أحمي أبني من فيروس الكورونا (كوفيد 19)

كيف أحمي أبني من فيروس الكورونا (كوفيد 19)

إن فيروس كورونا (كوفيد 19) هو من أحد الفيروسات التي تُسبب عدوى الجهاز التنفسي العلوي والجيوب الأنفية مع وجود إلتهابات فى الحلق، وقد إنتشر الفيروس في الآونة الأخيرة بطريقة كبيرة حيث وُجِدَ أنه ينتقل بين البشر من شخص مُصاب بالعدوى إلى شخص آخر عن طريق التلامُس المُباشر دون حماية.

ومنذ إنتشار ذلك الفيروس فإن الكثير من الأطباء يؤكدون على ضرورة حماية أنفسنا من انتشار الفيروس والإبتعاد عن المرضى والمُصابين قدر المُستطاع.

ولكن مع كل هذه التحذيرات وجدنا أن الأمهات والآباء ينتابهم القلق على أطفالهم بشدة بسبب سهولة إنتشار الفيروس، ولذلك يجب على الآباء أخذ كافة الاحتياطات الوقائية لحماية أطفالهم من الإصابة بالعدوى، حيث يُمكن أن ينتقل الفيروس لهم عن طريق أماكن الألعاب الترفيهية أو عند تناول الأطعمة الجاهزة، فالأطفال هم الأكثر ُعرضة للأصابة بالأمراض وسهولة إنتقال العدوى لهم بسبب ضعف جهاز المناعة لديهم.

قد يرى الأطفال مشاهد كثيرة مُزعجة عبر التليفزيون أو الإنترنت من تزايُد لأعداد المُصابين بالكورونا فنجد أن مُعظم الأطفال يشعرون بالخوف والقلق والتوتر، لذا فمن الأفضل على الآباء المُحافظة على الروتين اليومي للطفل مع تعليم الطفل روتين جديد يتناسب مع الوضع الحالي للحفاظ على نفسه من الإصابة بالعدوى وتعليمه كيفية العناية بالنظافة الشخصية للوقاية من الكورونا.

أولاً سوف نقوم بتوضيح طرق إنتقال فيروس كورونا لكي نتجنبها قدر الإمكان:

[dt_vc_list]

  • ينتقل الفيروس عن طريق الرذاذ المُتطاير من الشخص المُصاب إلى شخص آخر أثناء السُعال أو العطس.
  • ينتقل الفيروس عند تلامُس الأسطُح أو الأدوات الخاصة بالشخص المُصاب بالعدوى ثم لمس الأنف أو الفم أو العين قبل تعقيمهما أو غسلهما بالماء والصابون جيداً.
  • ينتقل الفيروس عند التعامُل بطريقة مُباشرة مع أحد المُصابين أو عند التصافح المُباشر معهم.
  • مُشاركة الشخص المُصاب بالفيروس أدواته الخاصة بالطعام والشراب واستخدامها مثل الملعقة أو الكوب الذي يشرب منه أو حتى الفوطة الخاصة به.
  • الإتصال المُباشر مع الحيوانات البرية والتي يُمكن أن تكون مُحمَّلة بالفيروس دون أن نعلم.

[/dt_vc_list]

إليك بعض النصائح التي تُساعدكِ في حماية طفلكِ من فيروس كورونا:

[dt_vc_list]

  • علمي طفلكِ غسل يديه بالماء والصابون جيداً ولمُدة لا تقل عن 20 ثانية قبل وبعد تناول الطعام وبعد إستخدام المرحاض وبعد مُلامسة الأسطح المُلوثة وبعد مشاركة رفاقهِ الأدوات والألعاب معاً.
  • عليكِ بتنبيه طفلكِ بالإبتعاد عن الشخص المُصاب بالسعال أو العطس فلا يُحاول التعامُل معه.
  • يجب عليكِ الإهتمام بنظافة المنزل وتعقيمه جيداً وبإنتظام، وأيضاً تعقيم كل ما يلمسه الطفل من ألعاب ومقابض الأبواب وأدواته المدرسية.
  • إعتناء الأم بنظافة أطفالها الشخصية من الإستحمام يومياً وقص أظافرهم بإستمرار.
  • يجب التنبيه على الأبناء عدم مُلامسة الوجه قبل غسل أيديهم أولاً، مع مُراعاة أنه عندما يريدون العطس أو السعال يكون في منديلهم الخاص ثم يتخلصون منه في القمامة فوراً ويكون الاستخدام لمرة واحدة فقط.
  • مُناقشة الطفل والتحدث معه عن الفيروس وأن الأطباء يفعلون ما بوسعهم لشفاء المُصابين.
  • يجب الحرص على تناول الطفل نظام غذائي صحي يحتوي على الفيتامينات والمعادن لتقوية جهاز المناعة لديهم.
  • علمي طفلكِ بألا يسمح لأحد أن يُشاركه أدواته الخاصة.
  • يجب على الأمهات والآباء الإعتناء بأنفسهم وأن يتحكموا بردود أفعالهم أمام طفلهم فذلك سيُساعد الطفل على التأقلم والتعامُل بهدوء وبشكل أفضل.

[/dt_vc_list]

نصيحة لكِ عزيزتي أن لا تتركِ طفلكِ في حالة من الخوف أو القلق بعد التحدث معه بشأن فيروس كورونا، فيجب مراقبة لغة جسده جيداً لمعرفة مستوى قلقه، مع التنبيه على الطفل أنه يستطيع التحدث معكِ بشأن هذا الموضوع في أي وقت وأنكِ بجانبه دائماً حتى لا يشعر بالقلق أو الخوف.

 

دمتم في أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *