fbpx

طُرق الوقاية لتأمين طفلكِ أثناء اللعب فى المنزل

طُرق الوقاية لتأمين طفلكِ أثناء اللعب فى المنزل

كما نعلم أن الأطفال لديهم حب إستكشاف وتطلُّع لكل ما هو غريب عنهم، وبمجرد أن يبدأون في الحبو والمشي يعبثون بكل شيء ولا يتركوا شيئاً إلا أن يحاولوا إستكشافه دون وعيٍ منهم بمدى خطره أو ضرره عليهم.

ولكي تُحافظين على سلامة طفلكِ عليكِ أن تقومى بمُراقبتهِ عن كثب وعدم تركه وحيداً حتى لا يُصاب بمكروه دون علمكِ وأن تُرافقيه في لحظات استمتاعه بوقتهِ والتركيز على الأشياء التي يلعب بها وإبقاءه خارج الأماكن التي قد تُسبب له خطورة أو تُلحق به الضرر، كالمطبخ أو الحمام أو الأماكن التي قد تُسبب له الأذى.

وحتى وإن كان طفلكِ ما زال رضيعاً فهُنالك بعض الأخطاء التي ترتكبها بعض الأُمهات دون قصد فتُصيب صغيرها بمكروه، وفي السطور التالية سنُخبركِ ببعض الطرق التي تجعلكِ تقي طفلكِ من المشاكل والمخاطر التي قد تُلحق به الأذى.

بعض طُرق الوقاية والحفاظ على سلامة طفلكِ أثناء اللعب بالمنزل:

[dt_vc_list]

  1. التأكُّد من عدم تناثر أشياء صغيرة الحجم على الأرضيات أو الأسطح أو الأثاث كالنقود المعدنية أو الدبابيس أو أي شيء صغير الحجم يُمكن للطفل إبتلاعه ويُصيبه بمكروه أو بحدوث مشاكل في الجهاز الهضمي، وإن تعرَّض طفلكِ لمثل هذا فعليكِ زيارة الطبيب فوراً.
  2. إن كان طفلكِ مازال رضيعاً فعليكِ أن تجعلي فراشه غير مُغطَّى بالكثير من الوسائد والدمى المحشوة بالقطن والبطاطين لأنها قد تُصيبه بالإختناق أثناء النوم بدون قصد، فننصحكِ بإزالة تلك الأشياء عن سرير رضيعكِ أثناء نومه.
  3. التأكُّد من تغطية جميع الفيش والأسلاك الكهربائية بالمنزل وذلك لأن أغلب الأطفال يُفضِّلون اللمس والتعرُّف على كل ما هو مجهول لديهم.
  4. وضع جميع المُنظفات وسوائل التنظيف بعيداً عن مُتناول يديه كي لا يلمسهم صغيركِ أو يُفكر في تذوقهم ظناً منه أنهم شراباً طبيعياً فيتأذى ويصاب جهازه الهضمي بالخطر الجثيم، وإن حدث له مثل ذلك فعليكِ زيارة الطبيب على الفور.
  5. وضع ثقاب الكبريت والمواقد في أماكن بعيدة عنه ويُفضَّل أن تكون في أماكن يجهلها من الأصل حتى لا يُثار فضولهِ بالوصول إليهم والعبث بهم.
  6. الحرص أثناء لعب طفلكِ مع الحيوانات الأليفة كالقطط والكلاب ففي بعض الأحيان قد يقوم الطفل بالإمساك بذيل أو أذن الحيوان أو القرب من طعامهِ فيغضب منه ويُمكن حينها أن يُصيبه بمكروهٍ كالخدش أو العض فى بعض الأحيان، وإحرصي أيضاً على أن تقومى بتعليم طفلكِ الإبتعاد عن فضلات الحيوان وأنه لا يجب أن يمسها أبداً.

[/dt_vc_list]

إن الأمان أفضل من الندم، ولذلك فمن الأفضل لكِ أن تتعلمى أساليب الإسعافات الأولية كما يُفضَّل الإحتفاظ بمجموعة الأدوات البسيطة فى مُتناول اليد كتدبير وقائي لعلاج المواقف الطارئة.

كما يُفضَّل أن تحتفظى بأرقام التليفونات الخاصة بالأقارب والأصدقاء والجيروان وطبيب الأطفال بورقة كبيرة موجودة فى مكان واضح للجميع، فإذا كان طفلكِ كبيراً بما يكفي لمعرفة عنوان منزلكم، فقومى بتعليمه كيفية الاتصال بأرقام الطوارئ هذه.

 

دمتم في أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *