fbpx

ما هى أسباب قلة التركيز عند طفلكِ؟

ما هى أسباب قلة التركيز عند طفلكِ؟

كانت مامى تشرح مسألة حسابية لإبنتها التى تبلغ من العمر ثمانِ سنوات، ولكنها لاحظت على إبنتها أنها كانت تُحدّق بها، فعرفت الأُم أن صغيرتها لم تكُن فى حالة تركيز ولم تستطع الإجابة على أسئلتها.

علينا الأخذ فى الاعتبار أن القدرة على التركيز تختلف بين الأطفال، على حسب أعمارهم ومستوى نموهم، لذلك سنُجيب عليكِ فى هذه المقالة عن لماذا يُعانى طفلكِ من قلة التركيز، وكيف يُمكنكِ دعمه وما هى الأنشطة التى قد تستخدمينها لتحسين تركيز طفلكِ واهتمامه، فتابعى معنا.

ما هى علامات ضعف التركيز عند طفلكِ؟

إذا كان طفلكِ يُعانى من صعوبات فى الإنتباه والتركيز، فقد تُلاحظين بعض هذه العلامات فى سلوكه:

[dt_vc_list]

  • لا يجلس فى مكان واحد ويتم تشتيت انتباهه بسهولة.
  • يفقد الأشياء كثيراً ولا يُمكنهُ البقاء مُنظَّماً لفترة طويلة.
  • لديه صعوبة فى التعلُّم وعدم تذكُّر ما تم حفظه سريعاً.
  • لا يستطيع التركيز على واجباته المنزلية.
  • يبدو عليه الإنخراط فى أحلام اليقظة كثيراً وباستمرار.
  • يجد صعوبة فى الكتابة ويكون خطَّه ردئ مُقارنةً بأصدقائهُ من نفس العُمر.
  • تجدينهُ عُدوانى أو مُتقلّب المزاج فى بعض الأحيان.
  • تكون مهاراته الحركية الإجمالية ضعيفة، مثل الجرى والقفز.

[/dt_vc_list]

ما هى أسباب قلة التركيز عند الأطفال؟

  • 1- عدم أخذ كفايته من النوم.

    يحتاج الطفل إلى ما يقرُب من عشر إلى إثنى عشر ساعةً من النوم يومياً على حسب عُمرهِ. فإن قلة النوم عامِل مُهم فى صعوبة التركيز. أيضاً الاهتمام الدقيق بأنماط النوم وأسباب اضطراب النوم هو جزء مُهم من إدارة قلة التركيز عند الطفل.

  • 2- الضغط الأُسرى.

    إن الضغط المُفرط على الطفل حتى يصل إلى أداء مُتميز فى الدراسة أو فى أحد هواياته، والخلافات المُتكرّرة بين والديه يُمكن أن تُساهم فى ظهور أعراض عدم الإنتباه والتشتُّت، لذا عليكِ التخفيف من ضغطكِ عليه حتى يصل إلى أداء جيد فى الدراسة وأيضاً تجنَّبى ظهور المُشكلات أمامه.

  • 3- سوء التغذية.

    يُعتبر سوء التغذية عامل مُهم جداً لنقص التركيز، فإن النظام الغذائي الغنى بالسُكريات والدهون فقط وبدون كافة العناصر الغذائية الهامة التى يحتاجها الطفل، سيؤثر على تركيز الطفل. يُعد البيض والخُبز بالحبوب الكاملة والحليب والدجاج واللحوم وسمك السالمون من الخيارات الغذائية الهامة والجيدة للطفل، وعليكِ تجنُّب الكافيين ومشروبات الطاقة والأطعمة السريعة.

ولذلك يُمكن للاسترخاء والنوم الجيد والنظام الغذائي المتوازن أن يُساعدون فى مُعالجة مُشكلة قلة التركيز إلى حدٍ ما، ولكن لمعرفة الطُرق التى تُساعد طفلكِ فى زيادة تركيزه، عليكِ مُتابعة المقالة القادمة بعنوان (كيفية تحسين التركيز عند طفلكِ)، فتابعى معنا.

 

دمتم فى أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *