fbpx

ما هى أسباب المغص عند الأطفال؟

ما هى أسباب المغص عند الأطفال؟

صغيركِ يبكى باستمرار لساعات متواصلة؟ يستيقظ فجأة فى منتصف الليل ويبدأ فى البكاء؟ ولا يُمكنكِ فهم السبب وراء هذا البكاء المتواصل؟ قد تعتقدين أن طفلكِ يُعانى من ألم فى الحلق أو البطن، أو قد رأى كابوساً ولا يستطيع التعبير عنه. ولكن لا تعرفين كيفية تهدئته، لذلك جمعنا لكِ عزيزتى ما هى الأسباب التى تجعل طفلكِ يبكى من المغص فتابعى معنا هذه المقالة.

إن المغص عند الأطفال يُعتبر من أكثر لحظات الأمومة إثارةً للحيرة، حيث يُمكن أن يُصاب الطفل الصغير بنوبات عالية من البُكاء الفُجائي مما يترُك الأُمهات فى حيرة من أمرهم.

وبجانب فقدان الطفل لنومه العميق الهادئ، فينتهى حال الطفل بالمزيد من التوتر والانزعاج مما يؤثِّر على صحته العقلية بشكل عام، لذلك سنُساعدك فى فهم طفلكِ أكثر وفهم أسباب المغص عند طفلكِ.

ما هو المغص عند الطفل؟

يتم تعريف المغص عند الطفل على أنه البُكاء لأكثر من ثلاث ساعات فى اليوم ولمدة ثلاثة أيام فى الأسبوع ولمدة ثلاثة أسابيع فى الشهر. والبُكاء عادةً ما يكون بغير سبب واضح ومن الصعب أيضاً تهدئة الرضيع أثناء المغص.

يُمكن أن يُصاب أكثر من 30% من الأطفال الأصحاء الطبيعيين بالمغص وهذه الحالة تؤثر على كلا الجنسين سواء البنات أو الأولاد بالتساوى.

متى يُصاب الطفل الرضيع بالمغص؟

تتطور حالة المغص عند الطفل بدايةً من الأسبوع الثالث وحتى السادس، ولكن تبلغ ذروتها فى الأشهر الثلاثة الأولى وقد يستمر مغص الرضيع وحتى عُمر من أربعة إلى ستة أشهر.

ما هى أسباب حدوث المغص عند الطفل؟

يقول العديد من الخُبراء بما فى ذلك خبراء الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، أنه لا يوجد سبب مُحدد للمغص، ومع ذلك فهناك بعض المشاكل المُرتبطة بالمغص مثل:

[dt_vc_list]

  • الأطفال الذين يُعانون من الحساسية أو عدم تحمُّل بعض الأطعمة يميلون إلى البُكاء أكثر من غيرهم بسبب المغص، فمثلاً الأطفال المولودون حديثاً المُصابون بحساسية من لبن الأُم بسبب عدم تحمُّل اللاكتوز، فعندما يرضعون طبيعياً من الأُم فيحدث لهم المغص.
  • ارتجاع المرىء وهو حالة تنتقل فيها كمية صغيرة من محتويات المعدة بما فى ذلك أحماض المعدة صعوداً إلى المرىء، وبما إن حمض المعدة قوى وقد يُسبب ألم حاد فيحدث مغص للطفل، وأيضاً قد يحدث ارتجاع المرىء بسبب ضعف العضلة القابضة للمرىء عند الطفل الرضيع.
  • يُمكن للأطفال ابتلاع الكثير من الهواء أثناء الرضاعة مما يعمل على تراكم الغازات فى المعدة مما يعمل على وجود مغص للطفل بسبب الغازات فيجعل معدة الطفل تؤلمه فيشعر بعدم الراحة.
  • إن الأطفال حديثي الولادة قد يتعرضون للتوتر والقلق بسهولة بسبب كثرة الأصوات والأضواء من حولهم، فيستخدمون البكاء كوسيلة للتنفيس عن توترهم وغضبهم لتهدئة أنفسهم. وتختلف إستجابة الأطفال للإجهاد بسبب كثرة البكاء، لذلك فإن الأطفال التى تُعانى من الحساسية المُفرطة أكثر عُرضة للمغص دون غيرهم.
  • يرى بعض خُبراء طب الأطفال أن غذاء الأم يؤثِّر بشكل كبير على الأطفال، فمثلاً إن الأمهات اللائي يَقُمنَ بالتدخين أثناء الحمل والرضاعة، يكون أطفالهم أكثر عُرضة للإصابة بالمغص، وفى بعض الحالات تحسنت حالة الطفل بمُجرد توقف الأم عن التدخين أو من الأطعمة التى تحتوى على كافيين أو الصويا أو البيض.

[/dt_vc_list]

 

دمتم فى أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *