fbpx

أسباب التبول اللا إرادي عند الأطفال

أسباب التبول اللا إرادي عند الأطفال

التبول الا إرادي من أكثر المشكلات التي تواجه معظم الأطفال وتؤثر على نفسية الطفل وتضعه فى حرج شديد، وهناك بعض الأمهات تُعاقِب أبنائها على هذا الفعل وهم لا يدركون أن نسبة التبول اللا إرادي تزداد بسبب المشاكل النفسية أكثر من المشاكل المرضية، فيجب على الأهل التحلي بالصبر وتفهُّم وضع طفلهم لتجاوز هذه المشكلة بأمان، فيجب تقبُّل الوالدين لطفلهم مهما فعل والتعامل مع التبول اللا إرادي على أنه أمر طبيعي وسوف يُعالج تدريجياً.

أولاً : الأسباب الصحية التي يمكن أن تسبب التبول اللا إرادي وما يجب أن نفعله لحل هذه المشكلة:

[dt_vc_list]

  • يجب الفحص الطبي الدقيق على الطفل أولاً للتأكد من عدم وجود مشاكل بدنية يمكن أن تكون السبب فى التبول الا إرادي.
  • فى حالة وجود مشاكل في المثانة يمكن أن يصف الطبيب العلاج المناسب لضبط انقباضات عضلة المثانة ويجعلها تعمل بشكل أكثر كفاءة.
  • من أسباب التبول اللا إرادي فرط إنتاج البول مع حبس البول بشكل إرادي من الطفل فى النهار لانشغاله فى اللعب بلعبة شيقة أو لكسله فى النهوض والذهاب إلى دورة المياه وبالتالى عندما تعتاد المثانة على حبس الماء كل هذه الفترة ستُرهق ولا يستطيع الطفل أن يتحكم بها مع مرور الوقت.
  • المعاناه من أحد مشاكل النمو أو أنه يوجد تشوهات خلقية مثل الإلتهابات المزمنة أو وجود إنسداد في مجرى البول.
  • عدم إستجابة المخ للإشارات الفسيولوجية التي تصدر من المثانة بضرورة الذهاب إلى دورة المياه.
  • المعاناه من المشاكل العصبية و النفسية لها تأثير بالغ الأهمية والخطورة على التبول اللا إرادي.
  • إعطاء الطفل الحلويات والموالح أو السوائل الكثيرة قبل النوم بساعتين على الأقل.
  • عدم متابعة نوم الطفل في الفترة الأولى من التدريب.

[/dt_vc_list]

ثانياً: الأسباب النفسية التي تسبب التبول اللاإرادي:

[dt_vc_list]

  • يحدث نتيجة شعور الطفل بالخوف المستمر مع عدم إستقراره النفسي وتهديده وعقابة بشكل دائم إذا فعل ذلك الأمر.
  • تعرضه للمعاملة السيئة من قِبَلِ العائلة أو من الأصدقاء، فسوء علاقة الطفل بأمه مثلًا يجعل تدريبه على التحكم بعضلات المثانة أمر صعب وشاق عليه.
  • الشجار الدائم في الأسرة وأمام الطفل يجعله غير متزن نفسياً، فالتفكك الأُسري مع زيادة حالات الطلاق وكثرة الشجار أمام الطفل يؤدي إلى عدم شعور الطفل بالامان.
  • مشاهدة الطفل للمشاهد العنيفة فى التلفاز يؤثر سلباً على أعصابه مما يضر به فى عملية التحكم فى التبول.
  • مقارنة الطفل بإخوته الذين يتحكمون في البول والسخرية منه أمام الآخرين، كل هذا يزيد الأمر سوءاً.

[/dt_vc_list]

والآن وبعد معرفة أسباب التبول اللاإرادى عند الطفل، جمعنا لكِ عزيزتى بعض الحلول التى يجب عليكي فعلها لحل هذه المشكلة:

[dt_vc_list]

  • إحتواء الطفل عاطفياً وتهدئته لتخفيف الضغط على جهازه العصبي وبذلك يتمكن من تخفيف التوتر النفسي عنه.
  • عدم مقارنة الطفل بغيره أو السخرية منه مما يزيد الضغط النفسي عنده وسوف تقل ثقته بنفسه ويتعرض للإحراج الشديد.
  • تجنُّب إهانة الطفل أمام أحد من أفراد العائلة، أو معاقبته بشكل قاسي مما يزيد الأمر سوءاً.
  • إتباع أساليب حكيمة وعقلانية من خلال لفت الإنتباه أو حرمانه من الأشياء التي يحبها.
  • ضرورة مكافأة الطفل بالأشياء المحببة له في الأيام التي لم يتبول فيها حيث أن جزء الثواب على فعل الصواب يزيد من تشجيعه ويتحمس لأن ينتبه لنفسه فيما بعد.
  • إعطاء الطفل معلقة عسل صغيرة مع حبة البركة قبل النوم فهو يعمل كمسكن للجهاز العصبي ويعمل على امتصاص الماء في الجسم مع الاحتفاظ به طوال الليل.
  • تدريب الطفل على التحكم في البول و متابعة نومه في الفترة الأولى من التدريب وإيقاظه كل ساعتين لإدخاله دورة المياه إذا لزم الأمر.

[/dt_vc_list]

نصيحة لكي عزيزتي لا تحاولي معالجة هذه المشكلة إذا كانت أسرتك تمر بظروف ومشاكل في هذه الفترة لأن هذا لن يفيد أبداً في مرحلة العلاج ولكن سيؤثر عكسياً على نفسية طفلك، فيجب تهيئة وضع أُسري مريح و مُطَمئِن للطفل قبل علاجه من التبول اللاإرادي.

 

دمتم في أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *