fbpx

كيفية ممارسة التمارين الرياضية خلال الفترة الأخيرة من الحمل

كيفية ممارسة التمارين الرياضية خلال الفترة الأخيرة من الحمل

كثير من الأمهات ينتابها الشعور بالخوف من السمنة المفرطة نتيجة الحمل والولادة وأيضاً فقدانها لممارسة الرياضة كما كانت تحب حرصاً منها على سلامة طفلها، فهناك بعض المعتقدات الخاطئة بأن ممارسة الرياضة خلال فترة الحمل سوف تضر بصحة الجنين، فنجد أن العديد من الأمهات تتوقف عن ممارسة الرياضة رُغماً عنها .. ولكن أكدت الكثير من الدراسات أن هناك بعض التمارين الرياضية التى تناسب الأمهات فى الفترة الثالثة من فترات الحمل “الثلاث شهور الأخيرة”.

ونجد أن الأمهات التى تواظب على ممارسة التمارين الرياضية؛ تتمتع بالعديد من الفوائد الصحية منها تحسين صحة القلب والأوعية الدموية، ضبط ضغط الدم، وتعمل الرياضة أيضاً على تعديل الحالة المزاجية للأم والتحكم فى زيادة الوزن.

فنجد أن الكثير من الخبراء ينصحون بممارسة القليل من الرياضة يومياً ولكن مع الاستمرارية وجعلها أسلوب حياة طوال حياتها وليس فترة الحمل والرضاعة فقط.

ستجدين عزيزتى أن أثناء الحمل يحدث ارتخاء للمفاصل وأنكِ تفقدين جزء من إتزانكِ، ولذلك فإن بعض المدربين ينصحون بممارسة التمارين التى تعمل على ضبط المفاصل وبالتالى ستقلل من مخاطر إصابة المفاصل.

ولكن إبقِ على حذر عزيزتى الأم لأن سلامتك شئ مهم، فإذا كنتى ممن لا يمارسون الرياضة مسبقاً فعليكِ أن تستشيري طبيبك الخاص قبل البدء بأى تمارين رياضية ومن الممكن أن تبدأى برياضة المشي لفترات قصيرة أولاً. أيضاً فى الفترة الأخيرة من الحمل عليكِ أن تتجنبى الرياضات التى تحتاج للقفز أو الوثب العالى.

تعالى معنا عزيزتى الأم لنعرض لكِ بعض التمارين التى يمكن أن تستمري عليها خلال الثلاث شهور الأخيرة من حملك:

[info_list font_size_icon=”24″ eg_br_width=”1″][info_list_item list_title=”- المشي والركض البطئ “المد“:”]المشي من أفضل وأسهل التمارين الرياضية المفضلة للعديد من النساء الحوامل، حيث أنه لا يضغط بأى شكل من الأشكال على القلب والأوعية الدموية.

فقد تم عمل دراسة من منظمة الرياضة الصحية حول 110 سيدة حامل كانوا يتنافسون على الجرى طوال فترة حملهنَّ، ولكن وجدوا أن 70% فقط اختاروا الحفاظ على روتين الجرى اليومى، ثم وصلوا إلى 31% فقط استمروا فى الجرى للجزء الثالث من الحمل .. لذلك فمن الأفضل تقليل مدة التدريب وكثافته ولكن أن تحافظى على القليل من التدريب أفضل لكِ من التوقف.[/info_list_item][info_list_item list_title=”- السباحة والتمارين الرياضية المائية:”]إذا كنتِ تجيدين السباحة فمن الرائع المحافظة على بعض الألعاب المائية البسيطة التى تساعد بشكل كبير فى تخفيف الآلام والأوجاع التى تشعرين بها؛ فإن الماء يخفف من ضغط جسمك على الساقين والظهر وأيضاً يساعد على منع ارتفاع درجة حرارة الجسم.

يُعد السير فى الماء حلاً رائعاً لكل من تعانى من زيادة الأوجاع فى فترات الحمل الأخيرة، فلا تترددين فى استشارة طبيبكِ قبل ممارسة الركض فى الماء لأن الطبيب هو أكثر من يعلم بحالتك الصحية فى هذا الوقت.[/info_list_item][info_list_item list_title=”- اليوجا:”]تعتبر التدريبات البسيطة والتى لا تحتاج لبذل مجهود كبير أفضل للنساء فى الجزء الثالث من الحمل مثل رياضة اليوجا أو ركوب الدراجات، فمثل هذه الرياضات يساعد على تقوية العضلات الكبيرة مما يقوم بتهيئة الجسم للولادة بسلاسة.

 

جربى أن تتعلمى جلسات اليوجا المختلفة التى تزيد من شعورك بالراحة مع تطور نمو الجنين فى هذه المرحلة.

أيضاً أثبتت بعض الدراسات أن اليوجا تقلل من نسبة القلق والإحباط الذي يكون مصاحباً للحمل أحياناً.[/info_list_item][info_list_item list_title=”- حركة الجسم كلياً فى تناغم:”]فى بعض الأوقات نجد أن الأوزان الثقيلة قد تشكل خطراً كبيراً فى الجزء الثالث من الحمل، خصوصاً وإن كُنتِ غير معتادة على رفع الأوزان الثقيلة .. لذلك فعليك تجربة التمارين التى تعتمد على وزن الجسم فقط بدلاً من استخدام أوزان ثقيلة مثل تمارين ال (squats) وال (wall push ups).

 

أيضاً تجنبى الاستلقاء على ظهرك لمدة طويلة فى آخر فترات الحمل لأنه سيزيد الأمر صعوبة، ولكن الأفضل هو الاستلقاء جانباً حيث أنه يساعد فى استقرار العضلات مثل العضلات الخارجية والداخلية للفخذين وأوتار الرُكبة.[/info_list_item][/info_list]

وأخيراً حاولى أن تتذكري عزيزتى أن صحة طفلكِ تأتى من المحافظة على صحتكِ أولاً، وأن الثلث الأخير من الحمل يشمل العديد والعديد من الأفكار المختلطة والمشاعر المختلفة وأيضاً الكثير من التغيرات الجسدية .. لذلك فإن المحافظة على 20 دقيقة يومياً من التمارين الرياضية البسيطة سيساعدك فى تخطى الكثير من هذه الأعراض وسيزيد من الطاقة الإيجابية والاستعداد والتهيئة النفسية والجسدية لوصول طفلكِ بالسلامة.

 

دمتم فى أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *