fbpx

أهمية التجمع العائلي على مائدة الطعام وتأثيره على الأبناء

أهمية التجمع العائلي على مائدة الطعام وتأثيره على الأبناء

إن إجتماع أُسرتك على مائدة الطعام يُعد من أنجح الطرق لتحسين صحة ونفسية أطفالكِ ويجعلهم يشعرون بالسعادة أكثر من غيرهم من الأطفال، لكن للأسف هناك بعض الأطفال يشعرون بالإنزعاج لهذا الأمر لانشغالهم بالألعاب المفضلة لديهم أو لمشاهدة الكرتون المفضل لديهم، فيجب عليكِ عزيزتى الأم أن تحاولى مع أطفالك بأن يجلسوا معكم على المائده بشتى الطرق وحرصك على توضيح أهمية وجودهم على مائدة الطعام .. لأن فوائد هذا التجمع العائلي كثيرة وهنا سنسرد لكِ بعضاً منها:

[dt_vc_list]

  • معرفة أخبار كل فرد من أفراد الاسرة ومتابعتهم.
  • مشاركة أحزانهم وافراحهم التي تحدث معهم والشعور بما يشعرون به فى خلال يومهم.
  • مفيد لحماية الأطفال من التعرض للإضطرابات النفسية، فتجمُّع الأسرة على المائدة وقضاء وقت ممتع يجعل الطفل في أحسن وضع نفسي مما يساعد على تفوقهم الدراسي.
  • يزيد من شعور الأطفال بالتعاون وتحمل المسؤولية في تجهيز وتحضير المائدة معكِ ويعلم الطفل ما معنى المشاركة.
  • هذا الإجتماع يساعد على تقليل الأنانية التي يمكن أن تكون فى الأطفال لمشاركة طعامهم مع الأخرين.
  • معرفة الآباء والأمهات بجوانب مختلفة كثيرة من شخصية أبنائهم عند التحدث معهم ويساعد ذلك في تطور أبنائك بإيجابية.
  • ربط أبنائك بالحياة الأسرية والتقليل من الحدة والتوتر والخلافات التي يمكن أن تحدث بينهم.
  • حديث الآباء والأمهات بطريقة طبيعية مبسطة مع الأبناء يساعد على خلق جو أسري ملئ بالحب والتفاهم، وعدم خوف أبنائهم من الحديث بكل ما يحدث لهم.
  • الإجتماع على الطعام يزيد من البركة لقول رسول الله (فاجتمعوا على طعامكم واذكروا إسم الله عليه يبارك لكم فيه).

[/dt_vc_list]

فكان الرسول يحث على التجمع أثناء تناول الطعام لتعم البركة، فالبركة ليست في الطعام فقط ولكن في الصحة وتحسين العلاقات الأسرية ويزداد الترابط بينهم، فكان الرسول يجمع المسلمين على الطعام في كل المناسبات التي يمر بها لتحقيق الوحدة والترابط بينهم.

 

نصيحة لكي عزيزتي أن تحرصي على إحياء هذه السنة و تطبيقها حتى تنالِ البركة في بيتك وأن تحافظي على صحة أبنائكِ ولا تضيعي على أسرتك تلك الفوائد.

 

دمتم في أمان الله

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *