fbpx

سؤال مهم.. متى ينام الرضيع نوم متواصل؟

سؤال مهم.. متى ينام الرضيع نوم متواصل؟

بعد الولادة، يصبح النوم لعدة ساعات متواصلة حلمًا بعيد المنال، فأصبح الآن لديكِ رضيع سيوقظكِ بكاؤه عدة مرات ليلًا للرضاعة، أو لتغيير الحفاض أو لمجرد البكاء، الأمر الذي قد يدفعكِ للتساؤل: متى ينام الرضيع نوم متواصل؟ وكيف أنظم نوم الرضيع؟ والحقيقة أن تنظيم نوم الرضيع في الفترة الأولى قد يكون أمرًا مرهقًا، إلا أنه بمجرد أن يعتاد على روتين نوم ثابت ستتمكنين من توفير بعض الوقت في اليوم للحصول على مزيد من النوم، أو إنجاز بعض من المهام اليومية، لذا سنخبركِ في السطور التالية ببعض الخطوات البسيطة لتنظيم نوم الرضيع.

متى ينام الرضيع نوم متواصل؟

قد يثير دهشتك عزيزتي معرفة أن الطفل حديث الولادة ينام لفترة تصل إلى 16 ساعة أو أكثر في اليوم، وبالطبع لا تكون هذه الساعات متواصلة، ولكن تكون مقسمة على عدة فترات لا تزيد الواحدة منها عن ساعتين تقريبًا، وبالرغم من أن مواعيد نوم رضيعك قد لا تكون منظمة في البداية، فإنه مع تطور نموه يبدأ بتنظيم روتين نومه تلقائيًا، وينام لفترة أطول في الليل، وبصفة عامة يبدأ الرضيع بالنوم المتواصل عندما يتم الستة أشهر، حيث يساعد إدخال الأطعمة الصلبة للرضيع على شعوره بالشبع وبالتالي النوم لفترات طويلة دون الاستيقاظ كل ساعتين للرضاعة. كذلك مع بدأ الحركة والزحف في الشهر الثامن تقريبًا تقل عدد مرات القيلولة التي ينامها الطفل الرضيع نهارًا بسبب نشاطه ورغبته في استكشاف الأشياء المحيطة، ما يساعده على النوم لفترة أطول ليلًا.

كيف أنظم نوم الرضيع؟

يمكنكِ عزيزتي مساعدة طفلك الرضيع على تنظيم نومه من خلال الخطوات التالية:

1- اجعلي لرضيعك عادات نوم ثابتة: اجعلي لطفلك الرضيع عادات نوم ثابتة، ليحدث ارتباطًا شرطيًا بين هذه العادات ووقت النوم، فأديري بعض الموسيقى الهادئة، وامنحي الرضيع حمامًا دافئًا، واقرئي له بصوت هادئ، وهدهديه برفق (هزيه دون عنف بحركات بطيئة وإيقاع ثابت)، أو سيري به في الغرفة، وبعض الأطفال يفضلون الضوضاء البيضاء مثل صوت الغسالة، وصوت المكنسة وغيرهما، وفي النهاية حاولي تهدئة الرضيع في موعد النوم بالطريقة التي يفضلها وكرريها يوميًا في الموعد نفسه.

2- ضبط الساعة البيولوجية: بالرغم من أن الرضيع لا يستطيع التفرقة بين النهار والليل، ولكن يمكن ضبط الساعة البيولوجيه له من عمر أسبوعين من خلال فكرة الارتباط الشرطي بين النهار ووقت المرح، والليل ووقت النوم، فخلال ساعات النهار اجعلي الأشياء محفّزة لطفلك الرضيع ومنبهة له، والعبي معه كثيرًا، وحاولي إبقاءه مستيقظًا بعد إطعامه، وحتى إن حصل على قيلولة، فاحرصي على جعل ساعات النهار وقتًا للنشاط، وعندما يحين الليل أدخلي الرضيع إلى غرفته، واخفضي الأضواء، وهدئي الضوضاء ومع الوقت سيتعلم أن الليل هو وقت انتهاء اللعب ويبدأ بالنوم تلقائيًا بمجرد حلول الظلام.

3- راقبي علامات نوم الرضيع: لا تنتظري حتى بكاء الرضيع لتبدئي بروتين النوم، فمع بكائه ستصبح مهمة وضعه للنوم أصعب بكثير، فستحتاجين لتهدئته أولًا ثم مساعدته على النوم، لذا يُنصح بمراقبة علامات التعب على الرضيع أولًا التي تخبركِ بأنه على وشك النعاس، وهذه العلامات هي: فرك العينين، والتثاؤب، والنظر بعيدًا عنكِ، والتأفف وتحريك القدمين بشكل متكرر. وإذا ما لاحظتِ هذه العلامات على رضيعك، فلا تنتظري حتى بكائه، وابدئي بهدهدته ووضعه في فراشه.

4- استخدمي اللهاية: بالرغم من تخوف العديد من الأمهات من استخدام اللهاية، إما بسبب تعود الرضيع عليها أو بسبب فطريات الفم، فإن للهاية العديد من الفوائد، فهي تساعد على تهدئة الطفل وتشعره بالأمان كما أنها مفيدة في فترة التسنين، والجدير بالذكر أن بعض الأبحاث أشارت إلى أن استخدام اللهاية قبل النوم يحمي الطفل الرضيع من متلازمة الموت المفاجئ، لذا إذا اقترب موعد نوم الرضيع، فامنحيه اللهاية بعد تعقيمها لتساعده على النوم.

5- لا توقظي الطفل للرضاعة بعد شهره الثاني: ينصح الأطباء بإيقاظ الأطفال حديثي الولادة لإرضاعهم، خاصةً إذا زادت فترة نومهم عن ساعتين لضمان نمو صحي للطفل، ولكن بعد مرور الشهرين من عمر الرضيع، وإذا كان رضيعك يكتسب الوزن بصورة طبيعية، فيمكنكِ الآن تركه ليحصل على حاجته من النوم، وبمجرد أن يعتاد على روتين النوم سيتناول المزيد من الوجبات بالنهار لينام لفترة أطول، ولكن في حال استيقاظه فلا تحاولي تهدئته فقط وأطعميه حتى يشعر بالشبع ويستغرق في النوم من جديد.

6- ضعي الرضيع في الفراش قبل استغراقه في النوم: لا تنتظري حتى يستغرق الطفل الرضيع في النوم حتى تضعيه في الفراش، بل ينصح أطباء الأطفال بوضعه وهو في مرحلة النعاس حتى يرتبط لديه الفراش بوقت النوم، وحتى إن بكى حاولي تهدئته وهو في الفراش دون حمله مجددًا، وربما تحتاجين إلى وضع بجانبه قميص يحمل رائحتك حتى يشعر بالأمان، واخفضي الأنوار، وظلي بجانبه ويمكنكِ التربيت عليه حتى يستغرق في النوم.

7- امنحي الرضيع وقتًا ليهدأ: بعد وضع الطفل الرضيع في فراشه، لا تتعجلي بمجرد بكائه وتحملينه، أو تعطينه زجاجة الرضاعة، والأفضل هو ترك الطفل الرضيع في الفراش حتى يجد الوضع الذي يشعره بالراحة، فقط كوني بجانبه، ودعيه يحاول الوصول إلى الوضع الذي يريحه حتى لو استغرق الأمر بعض الوقت، فسيهدأ الصغير بعدها ويخلد إلى النوم.

جدول نوم الرضيع

والآن، إليكِ جدول يوضح عدد ساعات النوم، والغفوات، والمدة التي يستيقظها الرضيع من اليوم الأول وحتى عمر العامين، وبالطبع قد يختلف الأمر من طفل لآخر، ولكن في العموم هو جدول توضيحي حتى تتعرفي على روتين نوم الرضيع:

كيف أنظم نوم طفلي بعد الأربعين؟

بعضنا يفضل تنظيم نوع الرضيع بعد انتهاء فترة النفاس أو بعد مرور الشهر الأول من الولادة، حيث يعتاد الصغير على الحياة خارج الرحم، ويبدأ بتمييز رائحة أمه وصوتها، ما يساعد على عمل روتين وعادات للنوم بسهولة، وإليكِ عزيزتي فيما يلي نموذج لتنظيم اليوم للرضيع من عمر شهر وحتى ثمانية أشهر، ما بين مواعيد النوم والرضاعة:

قدمنا لكِ مجموعة من النصائح في هذا المقال التي قد تساعدكِ على عمل روتين ثابت لنوم رضيعك، وجدول يومي لأوقات القيلولة والرضعات حتى تتمكني من تنظيم يومك والاستمتاع بمرحلة ما بعد الولادة

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *