fbpx

6 طرق طبيعية للتخلص من المغص والغازات عند الرضع

6 طرق طبيعية للتخلص من المغص والغازات عند الرضع

تُعد مشكلة المغص والغازات لدي الرضيع من أكثر المشكلات شيوعًا، خاصة خلال الأشهر الأولى، نتيجة ابتلاعهم كميات من الهواء أثناء الرضاعة، وعدم استطاعتهم التخلص من هذه الغازات بسهولة، هناك بعض الحلول الطبيعية والآمنة التي عليكِ اتباعها لتخليصه من الغازات والمغص، قبل اللجوء إلى الأدوية:

6 طرق طبيعية للتخلص من المغص والغازات عند الرضع

[info_list font_size_icon=”24″ eg_br_width=”1″][info_list_item list_title=”1. تمرين العجلة” list_icon=”Defaults-star” animation=”fadeIn”]

اتبعي الخطوات التالية كلما شعرتِ بأن طفلكِ الرضيع يعاني من الغازات:

  • ضعي طفلكِ الرضيع بحيث يكون مستلقيًا على ظهره.
  • امسكي ساقيه بيديكِ مع تحريك كل من رجليه اليمنى واليسرى بالتبادل في اتجاه بطنه.
  • كرري التمرين عدة مرات مع الضغط قليلًا على البطن لإخراج الغازات.
  • من الأفضل عدم إجراء هذا التمرين بعد الرضاعة مباشرة لتجنب الارتجاع.

[/info_list_item][info_list_item list_title=”2. تدليك البطن أو الظهر” list_icon=”Defaults-star” animation=”fadeIn”]

  • قد يساعد تدليك بطن الطفل على تحرير الغازات المتراكمة بها وتسهيل دفعها إلى الخارج، إليكِ الطريقة الصحيحة لتدليك بطن الطفل لطرد الغازات:
  • ضعي طفلكِ الرضيع بحيث يكون مستلقيًا على ظهره.

  • اخلعي الحفاض والملابس من منطقة البطن.

  • ضعي قليلًا من الزيت المخصص للأطفال على راحة يديكِ لتكون أكثر انزلاقًا، حتى لا تتهيج بشرته الرقيقة نتيجة للاحتكاك.

  • ابدئي بتدليك بطن طفلكِ في حركة دائرية باتجاه عقارب الساعة، إذ يتوافق هذا الاتجاه مع اتجاه الأمعاء، ويساعد على تحفيز إخراج الغازات بسهولة.

  • يمكنكِ أيضًا وضع طفلكِ على بطنة، والبدء في تدليك ظهره بالطريقة نفسها.

[/info_list_item][info_list_item list_title=”3. مساعدة الطفل على التجشؤ” list_icon=”Defaults-star” animation=”fadeIn”]

  • في الأشهر الأولى من عمر طفلكِ لا يتمكن من إخراج الغازات الزائدة بمفرده، لذا احرصي على مساعدته على التجشؤ وإخراج الغازات التي يبتلعها في أثناء الرضاعة، مرة في منتصف الرضعة ومرة أخرى بعد الانتهاء منها، وإليكِ طرق مساعدة طفلكِ على التجشؤ:
  • احملي طفلكِ على كتفكِ في وضع قائم مع دعم جسمه جيدًا.

  • ربتي على ظهره جيدًا بأطراف أصابعكِ خلف المعدة لإخراج الغازات منها.

  • كرري الأمر في منتصف كل رضعة وبعد الانتهاء منها، حتى يكبر طفلكِ قليلًا ويتمكن من التجشؤ دون مساعدة.

[/info_list_item][info_list_item list_title=”4. حمام دافئ” list_icon=”Defaults-star” animation=”fadeIn”]

الماء الدافئ له مفعول سحري في تهدئة بطون الصغار والحد من شعورهم بالانتفاخ والمغص، لن تحتاجي لإضافة أي نوع من الصابون. الماء الدافئ فقط سيتولى الأمر، وسيساعد أيضًا على تهدئة أعصاب صغيركِ وتسهيل التخلص من المغص والغازات وزيادة شعوره بالراحة، وسيساعده أيضًا على النوم بشكل أفضل ليلًا.

[/info_list_item][info_list_item list_title=”5. وضعية الرضاعة الصحيحة” list_icon=”Defaults-star” animation=”fadeIn”]احرصي على إرضاع طفلكِ في وضعية رضاعة صحيحة، بحيث يكون أكبر جزء ممكن من الهالة الداكنة المحيطة بحلمة الثدي داخل فمه، لتجنب ابتلاعه كميات أكبر من الهواء في أثناء الرضاعة في وضعية خاطئة.

أما في حالة الرضاعة الصناعية، فاحرصي على الإمساك بزجاجة الرضاعة في وضعية صحيحة، بحيث لا يبتلع الطفل كميات من الهواء في أثناء الرضاعة من الزجاجة، مثل مصها وهي خالية من الحليب أو عدم رفعها جيدًا لأعلى، وانتظري قليلًا بعد رج زجاجة الحليب، حتى تتلاشى فقاعات الهواء منها، ثم قدميها لطفلك.[/info_list_item][info_list_item list_title=”6. تجنب تناول الأم لبعض الأطعمة” list_icon=”Defaults-star” animation=”fadeIn”]إذا كنتِ ترضعين طفلكِ رضاعة طبيعية، فعليكِ الانتباه إلى الأطعمة التي تتناولينها بشكل يومي، إذ تؤثر بعض الأطعمة على حليب الرضاعة. وهناك بعض الأطعمة التي عليكِ التقليل منها إذ تؤدي إلى زيادة شعور الطفل بالغازات والانتفاخات، مثل الأطعمة الغنية بالثوم والبصل والتوابل الحريفة.[/info_list_item][/info_list]


Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *